2.51 كيف تعمل الكنيسة اللوثريَّة السويديَّة؟

The Church in the twentieth century

الكنيسة السويديَّة هي كنيسة إنجيليَّة لوثريَّة ووطنيَّة تضمّ 6.4 مليون عضو (ما يقارب ال70 في المائة من السكّان). تأسَّست مع الإصلاح اللوثري [>2.36] سنة 1517. الكنيسة السويديَّة لا يرأسها البابا. تاريخيًّا، كانت مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالدولة السويديَّة والنّظام الملكيّ.

 

 للكاثوليك واللوثريّين في السويد عدَّة نقاط مشتركة مهمَّة : الإيمان بالله باعتباره الثالوث الأقدس وقبول معموديَّة بعضهما البعض وقراءة نفس الكتاب المقدَّس. في حين أنّ الكاثوليك لديهم سبعة أسرار مقدَّسة [>3.35]، فإنّ اللوثريِّين لديهم فقط اثنان : المعموديَّة [>3.36] والإفخارستيَّا [>3.48]. منذ عام 1958، سمحت الكنيسة السويديَّة للنساء بأن يكنَّ كاهنات [>3.41]. في العام 2016، زار البابا فرنسيس السويد والتقى برئيس أساقفة الكنيسة السويديَّة للإحتفال بالذكرى الخمسمئة لإصلاح عام 1517.

ظهرت الكنيسة السويدية خلال حركة الإصلاح وهي عضو في الإتحاد اللوثريّ العالميّ. لديها اليوم علاقة جيدة مع الكنيسة الكاثوليكيّة.